طوارئ المهرة: آلية تنظيم دخول العاملين إلى المحافظة اجراء احترازي لتفادي وباء “كورونا”

 

قالت لجنة الطوارئ بمحافظة “المهرة”، إن آلية تنظيم دخول العاملين إلى المحافظة اجراء احترازي لتفادي انتشار فيروس كورونا بالمحافظة.

وأفاد ناطق لجنة الطوارئ بالمحافظة “محمد سعيد كلشات” أن قرار لجنة الطوارئ بالمهرة وآلية لتنظيم دخول العاملين والمقيمين من المحافظات الأخرى جاء كجانب احترازي لمنع تفشي الأوبئة وفيروس كورونا.

وأضاف كلشات ان الإجراءات الاخيرة تهدف للحد من تفشي وباء كورونا ورفع كشوفات بأسماء المطلوب دخولهم إلى المحافظة من جهات أعمالهم سواء كانت حكومية أو خاصة إلى مكتب الصحة وإدارة الأمن بالمحافظة.

وأضاف كما شملت الألية قيام مكتب الصحة وإدارة الأمن بإبلاغ النقاط الأمنية بأسماء المطلوب دخولهم وفق الكشوفات المرفوعة من الجهات الأصلية، على أن يتم إجراء الفحوصات المخبرية السريعة بواسطة الشرائح من قبل المختصين الصحيين في النقاط الأمنية، وعلى مكتب الصحة تأمين الفنيين الصحيين وتزويدهم بشرائح الفحص السريع.

وبحسب الناطق المحلي: تضمنت الآلية السماح للحالات التي لا تظهر عليها أي أعراض، وكانت نتائج فحصها سلبية، بالدخول على أن يتم حجرها منزليا 14 يوماً بإشراف الجهات المختصة التي طلبت دخولهم.

ولفت إلى أن الحالات التي تظهر عليها أعراض الإصابة ونتائج فصحها إيجابية يتم عزلها ونقلها إلى المحجر الصحي المخصص بمدينة الغيضة لمتابعة حالتهم الصحية واتخاذ ما يلزم من إجراءات صحية.

وكان محافظ “المهرة” محمد علي ياسر قد اصدر تعميماً للأجهزة المدنية والعسكرية ومدراء المديريات والشركات والمؤسسات في المحافظة، بشأن آلية الدخول إلى المحافظة في ظل انتشار فيروس كورونا في عدة محافظات مجاورة.

ودعا التعميم الجهات الحكومية والشركات والمؤسسات برفع كشوفات الموظفين المطلوب دخولهم إلى المحافظة إلى مكتب الصحة وإدارة الأمن، ليتم السماح لهم بالعبور وفق الكشوفات الرسمية، على تجرى لهم  الفحوصات المخبرية السريعة.

وأقرّ التعميم إخضاع الحالات التي لاتظهر عليها أعراض الإصابة بفيروس كورونا للحجر المنزلي لمدة 14 يوماً بإشراف جهات عملهم، فيما تنقل حالات الإصابة إلى المحجر الصحي المخصص بمدينة الغيضة لمتابعة حالتهم الصحية واتخاذ ما يلزم من إجراءات، على أن يبدأ العمل به ابتداء من تاريخ 7 يونيو الجاري

قد يعجبك ايضا