وصول 190 مواطنا من اليمنيين العالقين في السودان

استقبل مطار عدن فجر اليوم الخميس، دفعة جديدة من الرعايا اليمنيين العالقين في السودان، منذ بداية الحرب التي اندلعت في إبريل من العام الماضي.

 

وقال مصدر ملاحي إن 190 مواطنا، من الرعايا اليمنيين العالقين في السودان بينهم 33 طفلا و15 رضيعا، تم إجلاؤهم، فجر اليوم، على نفقة أحد رجال الأعمال اليمنيين.

 

وذكرت ملحقية شؤون المغتربين بالسفارة اليمنية في الخرطوم، في بيان لها على منصة “فيسبوك”، بأنه تم مغادرة آخر رحلة إجلاء عبر طيران اليمنية (بورتسودان – عدن) على متنها عدد 190 مواطن ومواطنة.

 

وأشارت إلى أن الرحلة المجانية التي غادرت بورتسودان إلى عدن، كانت برعاية رجل الأعمال اليمني الشيخ عبد السلام أمين الحاج، وذلك “للتخفيف من معاناة أبناء الجالية اليمنية المتضررين من أحداث الاشتباكات المسلحة في السودان”.

 

وفي وقت سابق، قالت بأن الأولوية في الرحلة لليمنيين الذين كانوا في الرحلة التي عادت من الأجواء اليمنية في 21 يناير الماضي، بعد منع مليشيا الحوثي عملية الهبوط للرحلة التي قامت بها شركة طيران تاركو السودانية وكانت في طريقها إلى مطار المخا غرب تعز.

 

ولايزال المئات من اليمنيين عالقين في المدن السودانية التي تشهد حرباً متصاعدة منذ ابريل من العام الماضي، بين قوات الجيش بقيادة رئيس مجلس السيادة عبدالفتاح البرهان، وقوات الدعم السريع بقيادة حميد دقلو المعروف بـ “حميدتي”.

اترك تعليقا