جهود شعبية ورسمية في المهرة تهدف إلى تجنيب المحافظة الصراع

 قشن برس-الغيظة

شهدت محافظة المهرة حراك شعبي ورسمي خلال الأسابيع الماضية، يهدف إلى الحفاظ على الأمن والاستقرار بالمحافظة.

وأفضت الاجتماعات واللقاءات التي أجراها محافظ المحافظة “محمد علي ياسر” مع المكونات القبلية والسياسية ونشطاء المجتمع المدني إلى الاتفاق على اللقاء الموسع والشامل لجميع أبناء المحافظة.

وأصدر “بن ياسر” أمس الإثنين قرار يقضي بتشكيل اللجنة التحضرية لانعقاد اللقاء برئاسة وزير الدولة والمحافظ السابق “محمد عبدالله كدة وعدد من الأعضاء الممثلين للأحزاب السياسية والمكونات الشعبية الأخرى.

وقال القرار إن تشكيل اللجنة جاء بعد الاطلاع على قانون السلطة المحلية رقم (4) لسنة 2000م ولائحته التنفيذية ولما تقتضيه مصلحة المحافظة العامة.

وخلال الأسبوعين الماضيين شهدت محافظة المهرة تحركات غير مسبوقة للمجلس الانتقالي المدعوم من الإمارات، وسط مخاوف شعبية ورسمية من تكرار سيناريو الفوضى الذي شهدته أرخبيل سقطرى الشهر الماضي.

 

 

قد يعجبك ايضا