لجنة رؤية شباب تنظم محاضرة عن الموروث الثقافي السقطري للباحث أحمد الرميلي

سقطرى – خاص

نظمت لجنة رؤية شباب بمحافظة أرخبيل سقطرى، اليوم الخميس، محاضرة بعنوان “الموروث الثقافي السقطري”، قدمها الباحث والعضو هيئة التدريس بجامعة حضرموت أحمد الرميلي، ضمن فعاليات المخيم الصيفي بالمحافظة.

 

وتطرق الباحث الرميلي إلى بعض المفاهيم العامة التي ينبغي معرفتها عن الموروث الثقافي بشكل عام، كتعريف الموروث الثقافي، وأقسامه، وأمثله على كل قسم منه، والفرق بين الموروث الثقافي والموروث الطبيعي.

 

وتحدث عن الموروث السقطري، وقسّمه إلى موروث ثقافي ملموس، وموروث ثقافي غير ملموس، وتحدث عن كل قسم بشيء من التفصيل، مرفقا ذلك بصور وبيانات، ففي الموروث الملموس تطرق إلى النقوش والمستوطنات والقلاع والقبور الكهفية والقبور الدلمونية والقبور غير الإسلامية.

 

وفي الموروث غير الملوس تحدث عن بعض الحرف اليدوية كالغزل والفخار وسعف النخيل وأدوات الصيد، وبعض العادات المتعلقة بالرعي واستخراج النار من عيدان الشجر.

 

وأشار إلى بعض المخاطر المحدقة بالموروث الثقافي السقطري، في طار حديثه عن اللغة السقطرية وأدبها المتنوع، ودعا الحاضرين إلى الاهتمام بموروثهم الثقافي الفريد.

 

وفي ختام المحاضرة التي حضرها طلاب المركز والمدرسين وبعض الباحثين والمهتمين بالموروث الثقافي السقطري، أجاب الباحث أحمد الرميلي، على أسئلة ونقاشات الحاضرين حول تراث سقطرى.

قد يعجبك ايضا