غارات أمريكية بريطانية تستهدف مطار الحديدة

أفادت قناة “المسيرة” الفضائية اليمنية أن الطائرات الأمريكية والبريطانية شنت غارتين مساء اليوم الأربعاء استهدفتا مطار الحديدة الدولي.

 

وفي خبر عاجل مقتضب على صفحتها على منصة “إكس” قالت القناة: “غارتان لطائرات العدوان الأمريكي البريطاني على مطار الحديدة الدولي”.

 

وتأتي هذه الغارات بعدما تعهدت الولايات المتحدة بمحاسبة جماعة “أنصار الله” (الحوثيين) اليمنية على الهجوم الذي استهدف ناقلة بضائع قرب باب المندب وتسبب بمقتل شخصين من طاقم السفينة.

هذا ونقلت وسائل إعلام عن مصادر مطلعة اليوم الأربعاء، تأكيدها فقدان 3 من بحارة سفينة الشحن في باب المندب جنوب غرب عدن، وإصابة 4 آخرين بحروق بالغة إثر استهدافها بصاروخ.

 

ونقلت وكالة “أسوشيتد برس” عن الجيش البريطاني قوله إن “طاقم السفينة التجارية التي تعرضت لهجوم في خليج عدن غادرها عبر قوارب النجاة”.

 

وفي وقت لاحق، أعلنت السفارة البريطانية لدى اليمن مقتل بحارين اثنين على الأقل، إثر استهداف السفينة “ترو كونفيدنس” في خليج عدن.

 

وتضامنا مع قطاع غزة، تستهدف جماعة “أنصار الله” (الحوثيون) سفن شحن في البحر الأحمر تملكها وتشغلها شركات إسرائيلية وتنقل بضائع من إسرائيل وإليها، وفقا لتصريحات الجماعة.

 

وردا على ذلك، شكلت الولايات المتحدة وحلفاؤها قوة عسكرية للتعامل مع ضربات الحوثيين، حيث شنت الطائرات الأمريكية والبريطانية في وقت سابق ضربات عديدة على مناطق متفرقة في اليمن.

 

وتشن الولايات المتحدة ضربات شبه يومية للقضاء على أهداف الحوثيين، فيما تستهدف جماعة “أنصار الله” (الحوثيون) سفن شحن في البحر الأحمر تملكها وتشغلها شركات إسرائيلية وتنقل بضائع من إسرائيل وإليها، تضامنا مع قطاع غزة.

اترك تعليقا