قرار قضائي جديد بخصوص قضية قتل القائد العسكري “العبيدي” في القاهرة

قررت محكمة جنايات القاهرة في مصر، إحالة أوراق المتهم الأول بقضية قتل مدير دائرة التصنيع الحربي بوزارة الدفاع اليمنية اللواء حسن العبيدي للمفتي، محددة جلسة 1 أبريل للنطق بالحكم.

 

وجاء في أمر الإحالة أن المتهمين، من الأول إلى الرابع، قتلوا العبيدي عمدا مع سبق الإصرار وسرقوه، بعدما بيتوا النية وعقدوا العزم المصمم على ذلك، بأن أعدوا لذلك عقارا مهدئا (الكلوازبين)، وسلاحا أبيضا (مطواة)، إذ شاركتهم المتهمة الخامسة في إخفاء جزء من المسروقات.

 

وقامت النيابة بتحديد أدوار المتهمين بالواقعة، حيث أن المتهمتين الثالثة والرابعة وضعتا مخدرا للمجني عليه بمشروب لشل حركته، ليتمكن المتهمان الأول والثاني من الدخول لمسكنه وتهديده بسلاح أبيض، إلا أنه قاومهما فوثقاه بالحبال “من القدمين واليدين” وأسقطاه أرضا، وتناوبا على ضربه حتى سقط قتيلا، واستولوا جميعا على مبالغ مالية عبارة عن عملات أجنبية ومحلية، وبعض المقتنيات والمتعلقات الشخصية، بالإضافة إلى سيارة مستأجرة كانت متواجدة بالقرب من سكنه، ولاذوا بالفرار.

 

وأفادت النيابة بأن معاينة الجثمان كشفت عن وجود إصابات بالرأس والرقبة ونزيف في الأنف، كما وجد الجثمان مقيدا.

 

وفي وقت سابق، اصطحبت النيابة العامة المتهمين إلى مسرح الجريمة لتمثيل الجريمة بالصوت والصورة، لبيان كيفية أدائهم للجريمة، ووجهت لهم تهم القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد المقترن بالسرقة بالإكراه.

اترك تعليقا