الملكة رانيا: لا يجب السماح بعودة القضية الفلسطينية إلى الهامش ويجب إنهاء الظلم التاريخي

دعت الملكة رانيا، عقيلة العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، الثلاثاء، إلى عدم السماح بتراجع قضية فلسطين إلى الهامش.

وقالت الملكة الأردنية بكلمتها في قمة “ويب قطر 2024″، التي تستضيفها العاصمة القطرية الدوحة، إن التضامن مع الفلسطينيين “يجب ألا يكون أمرا عابرا”.

وأضافت أن “أهل غزة لم يكونوا يوما أكثر ارتباطا بالعالم من أي وقت مضى، لكنهم لم يكونوا أكثر عزلة في الوقت ذاته”.

وتابعت: “يحلم الفلسطينيون بذاك اليوم الذي سيخبرون فيه قصتهم للعالم، واليوم أصبح صوتهم مسموعا بوضوح، لكن بأي كلفة؟”.

وأكدت الملكة رانيا على أن “التضامن مع الفلسطينيين يجب ألا يكون أمرا عابرا، فالملايين ممن رفعوا أصواتهم يجب ألا يسمحوا بتراجع قصة فلسطين إلى الهامش مرة أخرى”.

وقالت: “بلا شك، ما من قوة تفوق قوة جموع عالمية واعية وممتعضة تطالب بنهاية ظلم تاريخي”.

وشددت على أنه “بإمكان الضغط الشعبي أن يعيد رسم المستقبل، فالتضامن الجماعي أجبر قادة على اتخاذ خطوات اعتقد أنها مستحيلة (مثل) زوال العبودية وإنهاء التفرقة العنصرية، فالتغيير ممكن، والظلم قابل للزوال”.

اترك تعليقا