برنامج أممي: شجرة دم الأخوين بسقطرى تواجه تهديداً مستمراً بالقلع أو الجرف

حذر برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، من أن شجرة دم الأخوين في أرخبيل سقطرى، تواجه تهديدا مستمرا بالقلع أو الجرف.

وأفاد البرنامج في تقرير نشره عبر موقعه الإلكتروني أن “شجرة دم الأخوين” علامة نادرة تميز جزيرة سقطرى، وتبدو صامدة رغم طبيعية الجزيرة الصخرية”.

وأضاف التقرير” لا توجد هذه الشجرة في أي مكان آخر على هذا الكوكب، وقد يستغرق نموها مئات السنين”.

 

وأردف ” مع تزايد الأعاصير والفيضانات والأحداث المناخية المتسارعة التي تضرب الجزيرة، تواجه شجرة دم الأخوين تهديداً مستمراً بالقلع أو الجرف كبقية الحيوانات والنباتات في الجزيرة”.

 

وقال التقرير ” أصبحت آثار تغير المناخ أكثر تدميراً، وبدون تدخل مناسب، فإننا نجازف بضياع عالمنا وفقدان جماله الطبيعي”.

وذكر أن برنامج الأمم المتحدة الإنمائي يقدم في سقطرى الدعم من خلال بناء الجدران لحماية المجتمعات، الحيوانات والنباتات من الفيضانات ومن خطر ارتفاع مد المياه.

قد يعجبك ايضا