سقطرى.. كلية التربية تحتفي بتخرج الدفعة 17

احتفلت كلية التربية في سقطرى، الثلاثاء 12 يناير (كانون الثاني) 2021 ، بتخرج الدفعة 17، بالتزامن مع الذكرى العشرين لتأسيسها.

وهنأ الدكتور سعد عامر الدعرهي عميد كلية التربية الخريجين قائلاً” اليوم نحتفي بهذه الكوكبة من خريجي الكلية للعام الجامعي 2020-2021، ونشاركهم أفراحهم بعد أن أكملوا مسيرتهم التعليمية بجد واجتهاد ومثابرة لأربع سنوات، وهاهم اليوم يجنون ثمار مازرعوه”.

وأضاف ” هي ثمرة بذرناها في المحافظة لتجني من خلالها سقطرى مجتمعا متسلحا بالعلم والمعرفة من خلال مسيرتهم العملية المقبلة”.

وثمن الدعرهي الزيارة التفقدية التي يقوم بها رئيس جامعة حضرموت الدكتور محمد سعيد خنبش إلى سقطرى، والتي تأتي للاطلاع على سير العملية التعليمية في الكلية والنظر عن عن قرب على معاناتها المختلفة، أبرزها عدم توفر مبنى خاص وسكن جامعي وسكن للمعلمين.

من جانبه، عبر رئيس جامعة حضرموت عن سعادته في الحضور والمشاركة في حفل تخرج طلاب كلية التربية.

 

وقال ” نحن اليوم مسرورين بتخرج هذه الكوكبة من طلاب كلية التربية بسقطرى، ونشعر بالحزن لعدم توفر مبنى خاص بالكلية، في الوقت الذي نسعى فيه لافتتاح أقسام جديدة تلبي احتياج سوق العمل “.

وعبر عن أسفه لعدم قدرة الجامعة على سداد المبلغ الباهض الذي يطلبه مالك المبنى، والذي تفوق إمكانيات الجامعة، الأمر الذي يهدد استمرارية الكلية، وينذر بتوقف الكلية لعام 2021_2022م.

ووجه مناشدة للحكومة ومنظمات المجتمع المدني بسرعة إنشاء مبنى خاص بالكلية، وسكن طلابي وسكن للكادر التعليمي للاستمرار العملية التعليمية.

وأعرب عن أمله في أن تلقى هذه المناشدة آذانا صاغية بحجم المشكلة، لما لها من أهمية ملحة ودور في استمرار التعليم الجامعي الذي باتت العوائق تهدده.

يشار إلى أن كلية التربية في سقطرى تابعة لجامعة حضرموت، ولا تملك حتى اليوم مقرا خاصا بها، فيما يدرس الطلاب في مبنى مستأجر وسط مطالب بضرورة توفير مقر خاص بالكلية.

قد يعجبك ايضا