يمنح زوار «إكسبو» فرصة للتعرف على أقدم الحضارات.. «جناح اليمن» يستعرض تقاليدها وثقافتها الغنية

قشن برس-

يستقطب الجناح اليمني في المنطقة الدولية بمعرض «إكسبو 2023 الدوحة للبستنة» الزوار للتعرف على تقاليدها وثقافتها الغنية، بالإضافة إلى منتجاتها المتمثلة في أجود أنواع العسل اليمني على اختلاف درجاته، مثل السدر المنتج في محافظتي شبوة وحضرموت، وعسل الدوعنى وعسل زهور الربيع، وغيرها من أنواع العسل.

وتستقبل الروائح الزكية للتوابل والبهارات زوار الجناح اليمني بالمعرض الدولي، حيث يعرض أنواعا مختلفة من البهارات والقهوة اليمنية التي تعد من أميز المعروضات، كونها تزرع مرة واحدة في السنة وتروى فقط بمياه الأمطار.

ويصطحب الجناح اليمني زواره من مختلف أنحاء العالم عبر رحلة يعرض فيها تاريخ البلاد القديم والتقاليد الثقافية الغنية، حيث يحتوي على مجموعة كبيرة من المشغولات اليدوية، التي تتميز بأنها تتعدد فيها أشكال التصاميم لأنواع مختلفة من الإكسسوارات والحلي والمجوهرات المرصعة بالأحجار الكريمة وشبه الكريمة والعقيق والفضة العتيقة والخناجر اليمنية وغيرها من المعروضات التراثية.

ويضم الجناح اليمني بعض الصور الحائطية التي تقدم شروحات حول الغطاء النباتي وما تعكسه من تقنيات الزراعة والبستنة والأساليب المستعملة لمكافحة ندرة المياه، وأساليب الري الحديثة والاعتماد على استخدام الطاقة البديلة، فضلاً عن عديد من الأعمال الحرفية ومشاهد عن المعالم السياحية الوطنية في اليمن.

وفي هذا السياق يؤكد بشير السعيدي المشرف على الجناح اليمني أن مشاركتهم في هذا المعرض تعود عليهم بالفائدة الكبيرة للإقبال الواسع الذي يشهده معرض إكسبو 2023 الدوحة للبستنة من قبل الزوار من مختلف الجنسيات. وأضاف إن الزوار يقبلون على شراء المنتجات اليمنية لما تتمتع به من شهرة عالمية وجودة عالية خصوصا العسل اليمني والقهوة اليمنية، بالإضافة إلى الحنة وغسول السدر وأشجار الكتن، وبعض الأزياء والإكسسوارات اليمنية.

وأكد مشرف الجناح اليمني على أن استضافة قطر لمعرض إكسبو 2023 الدوحة للبستنة تعكس ثقة المجتمع الدولي بقدراتها، خاصة أنها نجحت في تنظيم نسخة متميزة من كأس العالم FIFA قطر 2022.

وأوضح أن المعرض الدولي يوفر منصّة رائدة لتعزيز التعاون الدولي، مع مشاركة نحو 80 دولة حول العالم تتبادل الأفكار والابتكارات، إضافة إلى الخبرات واكتشاف آفاق جديدة والتعاون بين بلدان العالم، معتبراً أن المعرض فرصة رائعة لتكون اليمن جزءاً من هذا الحدث وتتحدث عن نفسها، وما تقدمه للعالم. ويعتبر الجناح اليمني بالمعرض فرصة للتعرف على أحد أقدم الحضارات على وجه الأرض، ولذلك هو بمثابة أرشيف قيّم للمعارف القديمة والحكم الخالدة بتاريخها وإرثها وحضارتها الضاربة في عمق التاريخ، بالإضافة لاكتشاف المزيد عن حبوب البن اليمني، والاستمتاع بتجربة شمّ رائحته الرائعة.  الجدير ذكره، أن معرض إكسبو الدوحة 2023 للبستنة يقام خلال الفترة من 2 أكتوبر 2023 وحتى 28 مارس 2024 تحت شعار: «صحراء خضراء، بيئة أفضل». ويهدف المعرض، إلى إلهام المجتمع الدولي لتبني حلول مبتكرة للتخفيف من حدة التصحُّر، والتعاون على بناء مستقبل مستدام قائم على الأهداف المشتركة والعمل الجماعي.

اترك تعليقا