مؤسسة سقطرى للتراث: برامج التوعية تساهم في بناء جيل متسلح بمعرفة تاريخ الجزيرة الثقافي والطبيعي

قشن برس- حديبو

دعت مؤسسة سقطرى للتراث الثقافي والطبيعي، اليوم الثلاثاء، إلى تفعيل برامج التوعية في أوساط السكان في الجزيرة لبناء جيل متسلح بمعرفة تاريخ الجزيرة العريق وحاضرها.

جاء ذلك خلال اللقاء الذي جمع فريق المؤسسة مع الأستاذ/سالم حواش أحمد مدير عام الهيئة العامة لحماية البيئة فرع سقطرى.

وسلط رئيس المؤسسة أحمد الرميلي في مستهل اللقاء الضوء على رؤية المؤسسة والأهداف والطموح التي بنيت عليها.

وأشار إلى أهمية التعاون والتنسيق المشتركة بين الهيئة والمؤسسة في حماية الموروث الثقافي والطبيعي من خلال تبادل الخبرات والمعارف، منوها على ضرورة تفعيل برامج التوعية لبناء جيل متسلح بالمعرفة بماضيه وحضارته.

كما تحدت الأستاذ/أحمد سعيد العرقبي مدير عام الآثار والمدير التنفيذي للمؤسسة عن مرحلة المشروع الخاص بالموروث الثقافي (SHP) السابقة وأهميته لسقطرى.

من جهته عبر سالم حواش مدير عام البيئة عن بالغ سعادته باللقاء،  مؤكدا في الوقت ذاته أن الهيئة ستيقدم كل ما هو مستطاع في سبيل الحفاظ على الموروث الثقافي والطبيعي في سقطرى.

وأكد أن الجزيرة تحتاج اليوم من جميع أبناءها إلى التكاتف، والعمل بروح الفريق الواحد حتى تجتاز الصعاب ونصل إلى هدفنا المنشود.

 

قد يعجبك ايضا