“جامع الحسني”..أول مسجد بني في محافظة المهرة مهدد بالاندثار

قشن برس-

تحتضن محافظة المهرة العديد من المساجد التاريخية، والتي تعد من ضمن أقدم المساجد التاريخية ومنها مسجد الحسني الواقع بمدينة الغيضة عاصمة المحافظة.

والمسجد يعود تأسيسه لعام 112 هجرية، وسُمي بمسجد الحسني نسبة الى عبدالله ابن محمد الحسني الذي يقال انه اول من اقام عليه.

ويقع هدا المسجد في حافة آل كده على خط مدينة العبري بمدينة الغيضة، وحافظ السكان على هذا المعلم التاريخي منذ العصور القديمة.

ويقول خبراء محليون إن الحسني أول مسجد تم بناءه في مدينة الغيضة ويذهب البعض إلى أنه أول مسجد تم بناءه في المحافظة، واقيمت فيه اول صلاة جمعة، كما أقيم فيه اول ختم للقران الكريم في شهر رمضان الفضيل يوم 19 رمضان من نفس عام التأسيس.

وجرى أول تجديد للمسجد في 1191 هـ كما هو مكتوب على أحد جدرانه، ويكتسب نمطا عمراني فريد جمع بين الجمال واتقان البناء وتماسكه القوي الذي استطاع أن يقاوم سنوات التي طالته.

وحفرة قبلته في الجدار السميك وعلى يمينها ويسارها برزت قبتان مزخرفتان يبلغ طول كل واحدة منها 120 سم.

ويشكو القائمون على الجامع من عوامل الإهمال التي تهدد باندثار هذه الهامة الأثرية، مطالبين في الوقت ذاته السلطات المختصة بإجراء عملية ترميم عاجلة لإنقاذ المسجد من الخراب.

وتتميز محافظة المهرة التي يطلق عليها بوابة اليمن الشرقية بالكثير من المعالم الأثرية والتاريخية التي تنفرد به منذُ مئات السنين.

 

 

قد يعجبك ايضا