“أنا مهري”.. حملة شبابية تنتقد تهميش محافظة المهرة وتطالب بحقوقها

قشن برس-خاص

تشهد مواقع التواصل الاجتماعي بمحافظة المهرة، حراك حقوقي غير مسبوق احتجاجا على حالة التهميش المستمرة للمحافظة الاستراتيجية في مجالات عدة على الوسم #حملة_أنا_مهري.

ويقول النشطاء إن الحملة تهدف إلى إظهار المهرة في مختلف المجالات التعليمية والصحية والثقافية وغيرها.

كما يسعى النشطاء إلى المطالبة بأبرز الحقوق الأساسية التي تهم المجتمع المهري.

وشهدت الحملة التي انطلقت خلال الساعات الماضية تفاعلا كبير في أوساط النشطاء من أبناء المهرة وغيرها.

واستعرض النشطاء الكثير من القضايا والخدمات العالقة، بالإضافة إلى مناطق المحافظة السياحية والتراثية التي تزخر بها المحافظة منذُ القدم.

يقول الناشط محمد المهري إن من أهم مطالب أبناء المهرة رفع القيود المفروضة على حركة التجارة والاستيراد والتصدير في منفذي شحن وصرفيت وميناء نشطون.

وتمتاز المهرة بامتلاكها أطول شريط ساحلي باليمن يقدر بـ560 كم مطل على بحر العرب، كما يوجد بالمحافظة مطار الغيضة الدولي، ومنفذان بريان مع سلطنة عمان هما “صرفيت” و”شحن”، إضافة إلى ميناء نشطون البحري.

لكن القيود التي فرضتها السعودية عقب وصولها إلى المحافظة الآمنة والمستقرة أواخر العام 2017 تحت مزاعم مكافحة التهريب وغيرها أثرت بشكل كبير على حركة التجارة والاستيراد والتصدير في منفذي شحن وصرفيت وميناء نشطون، كما أثرت بشكل سلبي على الإيرادات التي تحتاجها المحافظة لتوفير الخدمات الأساسية.

من جانبه شدد الناشط سالم بخيت المهري على أهمية بناء مؤسسة الشرطة المحلية بناء وطنيا تمهيدا واستعدادا لقيامها بمهامها لاحقا في إطار مشروع الأقاليم، ومن ضمنها إقليم المهرة وسقطرى تستوعب شباب المهرة وتقودها كوادر مهرية ومنع أي محاولات لفتح معسكرات للمليشيات التخريبية.

وأفاد: نطالب بتمثيل المهرة في أي تسوية سياسية قادمة من قبل أبناء المهرة ولا نقبل أن يمثلنا أي مكون خارجي.

وحول مطار المهرة أكد سالم بخيت المهرة أنه مر ما يقارب الشهر منذ اعلان افتتاح مطار الغيضة ولم تقلع أو تهبط منه أي طائرة.

وأضاف: اليوم نذكرهم بإعلانهم المزعوم: أين البرنامج الملاحي للمطار؟ لماذا تعطل السعودية مطارالغيضة الوحيد؟ “يكفي ضحك على أبناء المهرة.

وافتتح محافظ المهرة محمد علي ياسر بحضور وزير الإعلام والثقافة والسياحة معمر الأرياني، ومساعد المشرف العام للبرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن المهندس حسن العطاس، في الثاني من شهر مارس الجاري مطار الغيضة الدولي بعد إعادة تأهيله ضمن “207 مشاريع يمولها البرنامج في مختلف القطاعات الخدمية اليمنية، ليشكل منفذاً جوياً ثالثاً للبلاد إضافة إلى مطاري عدن وسيئون”.

ويطالب أبناء المهرة بإعادة مطار الغيضة الدولي إلى وضعه السابق كمطار مدني تحت إشراف السلطة المحلية بالمحافظة وتسليمه لقوات الأمن التابعة لها.

وتحدثت الناشطة المجتمعية نور عبدالعزيز عن قضية جامعة المهرة قائلة: في القرن 21 ومحافظة المهرة اليمنية لا يوجد بها جامعة ! حيث تعد محافظة المهرة ثاني أكبر المحافظات اليمنية.

وأضافت أنه نتيجة لذلك الإهمال أصبح طلاب المهرة متعثرين في الداخل والخارج من أجل طلب العلم، “جامعة المهرة حلم أبناء المهرة “.

من جانبه يقول الناشط حسين المهري أنا من مطالب أبناء محافظة المهرة، تحسين وضع الخدمات العامة، مثل “الكهرباء، والمياه، والصحة، والتعليم، والطرقات وغيرها، من الخدمات المرتبطة بحياة أبناء الناس ومعيشتهم.

 

 

 

 

قد يعجبك ايضا