“أكتوبر الوردي” في المهرة.. برامج توعوية وإرشادية لتجنب الإصابة بسرطان الثدي

قشن برس-

لم تمر مناسبة شهر أكتوبر الوردي للسنة الثالثة على التوالي من محافظة المهرة مرور الكرام، من دون أن تستغله المرأة المهرية بالحملات والأنشطة التوعوية حول مخاطر سرطان الثدي وسبل الوقاية منه.

وفي هذا السياق رصد موقع قشن برس عدد من الحملات والأنشطة التوعوية التي تنفذها مؤسسات خيرية ومنظمات مجتمع مدني بالمحافظة بالتزامن مع حلول المناسبة العالمية.

وكانت مؤسسة فينا خير بالتعاون مع مؤسسة حضرموت لمكافحة السرطان (أمل)، قد دشنت حملة التوعية للوقاية من المرض في عموم مديريات المحافظة للعام الثالث على التوالي تحت شعار “لأننا نهتم3 “.

وقالت يسرى خوار رئيسة المؤسسة في تصريح لها خلال حفل التدشين، إن الحملة تهدف إلى توعية المجتمع عن مرض السرطان وأسبابه وطرق الوقاية منه وإجراء الفحص المبكر لسرطان الثدي، وافتتاح رسمي لعيادة الماموجرام والتنسيق مع المؤسسات المختصة لعلاج أورام السرطان في اليمن وخارجه.و.

وشهدت حملات التوعية في مديريات المهرة خلال الأيام الماضيةـ حضور وتفاعل كبير من النساء في قرى ومدن  المحافظة.

وجرت حملة التوعية بمديرية حات في مدرسة الصمود للتعليم الاساسي والثانوي في مديرية حات، تضمنت فقرات توعويه وإرشادات ونصائح متعددة للوقاية من مرض سرطان الثدي في الإذاعة المدرسية.

وخلال الفعالية ذاتها تحدثت الدكتورة حمده مسلم مبارك بلحاف، عن كيفيه الإرشاد والوقاية من سرطان الثدي، بالإضافة إلى طريقة اجراء الفحص الذاتي للنساء.

واعطت نبذه متكاملة عن جهاز الماموغرام الخاص بفحص سرطان الثدي، ومتى يجب على المرأة الذهاب لإجراء الفحص بواسطة الجهاز ذاته.

ومن جانبها اعطت الأستاذة مخيله ثابت حامد بلحاف مديرة فرع مؤسسة فينا خير م/حات في ختام التوعية مجموع من النصائح التي يجب على المرآة اتباعها للوقاية من سرطان الثدي مشيرة إلى أهمية عدم الاستهانة بخطورة المرض.

وفي مناطق مديرية الغيضة نظمت فعاليات متنوعة حيث شهد مركز فوزية في منطقة العبري في 13 أكتوبر فعاليات إرشادية حول سرطان الثدي.

وفي ذات اليوم شهد مركز تاج الوقار في منطقة يروب ندوة توعوية، ضمن فعاليات الحملة بحضور العشرات من نساء المنطقة.

وتخللت الفعاليات فقرا صحية أخرى عن كيفية الوقاية من الاصابة بفيروس كورونا بسبب انتشاره السريع هذه الأيام في المحافظة وفقرة مسابقة تحفيزية عن سرطان الثدي للحاضرات مع تقديم مجموعة من الجوائز المالية والعينية المقدمة من مؤسسة فينا خير.

كما شهدت مدرسة الفاروق في مديرية قشن فعالية توعوية بالمرض، تخللتها الكثير من الفقرات الهادفة والبروشورات الإرشادية حول سرطان الثدي وطرق الوقاية منه.

وفي مديرية شحن نظمت مؤسسة فينا خير فعالية صباحية بمدرسة عمر بن الخطاب، تضمنت فقرات متنوعة خلال الإذاعة المدرسة تقدم النصائح والإرشادات حول الوقاية من المرض.

وخلال الفعالية شددت الدكتورة أسوان عبدالله شمسان على أهمية اتباع النصائح والإرشادات للوقاية من المرض وعن طريقة اجراء الفحص الذاتي للنساء.

وتضمنت الفعالية فقرات ثقافية لتحفيز الحاضرات، بهدف الاستفادة من التوعية.

وأمس الثلاثاء نظمت منظمة المرأة في المجلس العام لأبناء المهرة وسقطرى، ندوة توعوية حول المرض ذاته بمدينة الغيضة عاصمة المحافظة.

وقالت أمينة منظمة المرأة في المجلس العام غنيمة سعيد نويجع إن الفعالية جاءت بالتزامن مع الشهر الوردي للوقاية والحد من سرطان الثدي، واستهدفت مدراء المدارس، المعلمات وخريجات الجامعات والمرشدات للتوعية من تلك الأخطار.

ألقت الدكتورة سيناء باشبيب محاضرة حول سرطان الثدي، وأكدت على التوعية بأهمية الفحص المبكر، مشيرة أن واحدة من كل 20 امرأة مصابة بسرطان الثدي، حسب الدارسات، داعية النساء إلى الفحص المبكر عبر العيادات الخاصة.

وتخللت الندوة مسرحية نفذتها فرقة طنجة عن أهمية الفحص المبكر لسرطان الثدي، والأسباب الخطيرة عند التأخر عن الفحص، ونالت إعجاب الحاضرات.

 

 

 

 

قد يعجبك ايضا