أعضاء الهبة الشعبية بسقطرى يدعون للحفاظ على النسيج الاجتماعي والابتعاد عن الصراعات

دعا اللقاء الموسع بين أعضاء الهبّة الشعبية وقيادات الأحزاب والمكونات الاجتماعية والثورية والشخصيات بسقطرى إلى ضرورة توسيع المشاركة الفعالة بين أبناء الأرخبيل، وإعداد ميثاق شرف بين جميع أبناء المحافظة.

ووقف قادة الأحزاب، والأكاديميون والمثقفون، في الاجتماع الذي عقد الأحد الماضي، بقاعة كلية التربية في سقطرى على جملة من القضايا التي تهم أبناء الأرخبيل، ومن ضمنها اختلاف وجهات النظر خلال الفترة الماضية بين بعض فرقاء العمل السياسي في المحافظة.

واستنكر المجتمعون ذلك باعتباره دخيلاً على المجتمع السقطري المعروف بسلميته، وأكدوا ضرورة العمل من أجل الحفاظ على النسيج الاجتماعي السقطري، والنأي بسقطرى عما يدور في البر اليمني من صراع وصدام.

وأشار اللقاء إلى ضرورة استمرار العقلاء في السعي بين أطراف الصراع السقطري من أجل تقريب وجهات النظر ورأب الصراع بين الأخوة، حسب البيان الصادر عن الاجتماع.

قد يعجبك ايضا