مصادر طبية: الوباء المنتشر في سقطرى “كورونا” ونفتقد إلى فحص تأكيدي بجهاز ” PCR”

قشن برس- خاص

يتفشى وباء فيروسي في مدن وقرى أرخبيل سقطرى للأسبوع الثالث على التوالي، في ظل انعدام جهاز الـ بي سي آر” الخاص بالكشف عن وباء كورونا.

وقال مصدر طبي في تصريح لـ “قشن برس”، إن أعراض وباء كورونا نفسها تظهر في الحالات المصابة منذُ ثلاثة أسابيع، ويتم تأكيد ذلك بواسطة فحوصات الدم المساعدة والاشعة المقطعية.

وأضاف أن هذه الإجراءات البدائية تؤكد أن الوباء المنتشر في الأرخبيل هو فعلا فيروس “كورونا”.

وأشار إلى أن تأكيد وجود الوباء رسميا يحتاج إلى فحص تأكيدي بجهاز “بي سي آر” الخاص بالفيروس العالمي، وهذا مالا يوجد حاليا في الجزيرة.

وقال إن هناك جهاز واحد في المحافظة تنقصه بعض المعدات التي سيكون في حال تواجدت جاهزا للاستخدام.

وأبدى المصدر الطبي أسفه الكبير إزاء التردي الكبير في الخدمات الصحية وتجاهل الجهات المختصة والمنظمات الدولية لنداءات أبناء الأرخبيل بسبب الوباء الذي أصيب به غالبية السكان وقد ينتهي دون تأكيد ذلك.

وفي سياق متصل أكد أحد العاملين الصحيين في مستشفى الشيخ “خليفة بن زايد” في تصريح لـ “قشن برس” أن الإصابات بالفيروس تتصاعد كل يوم والجميع مصابون بنفس أعراض فيروس كوروناز

وأضاف أن الأطباء يتأكدون من الإصابة عن طريق الفحص السريري والأشعة، لكنهم ينتظرون توفير الجهاز الخاص بكورونا ليتم الإعلان عن ذلك بشكل رسمي.

وأكد أن ما يقارب من خمسة أشخاص توفو مؤخرا بعد إصابتهم بالفيروس، وبنفس أعراض كورونا التي تتمثل في ضيق التنفس، مشيرا إلى أن هناك عدد كبير من الحالات المصابة مازالت في العناية المركزة وأغلبها حالات خطيرة.

 

 

 

قد يعجبك ايضا