الناشطة نور عبد العزيز: المرأة المهرية تطمح في تقلد مناصب حكومية عليا

قشن برس-خاص

قالت الناشطة في المهرة نور عبد العزيز، إن المرأة في المحافظة تطمح في تقلد مناصب حكومية عليا.

وأوضحت في تصريحات لـ”قشن برس” بمناسبة اليوم العالمي للمرأة (8 مارس)  أن ”  المهرة ذات جغرافيا متسعة ومترامية الأطراف تنوعت بين الحضر والريف والبادية، ما جعل المرأة تنشأ في تضاريس مختلفة صقلت من شخصيتها  وعززت إدراكها ومكانتها،  وأصبحت تساهم بشكل فعال في تقديم الرأي والمشورة”.

وأضافت ” المرأة المهرية تساهم بشكل كبير في تربية أولادها، وحثهم على التمسك بالتقاليد الإيجابية والتكلم باللغة المهرية منذ الصغر، ونطقها نطقا صحيحًا والمحافظة على بعض المفردات من الاندثار، وأيضا لها الكثير من المساهمات في معظم الأمور الحياتية منها التربية والعمل والرعي وغيرها”.

ولفتت إلى أن” هناك مسيرة تعليمية حافلة للمرأة في المهرة، حيث ثمة إقبال كبير  للتعليم خلال السنوات الماضية، والتطلع لمواصلة المراحل العليا”.

وأردفت” هناك طموح في فتح مجالات أخرى للتعليم بالمهرة، وفتح تخصصات متنوعة لدراسات عليا حتى تغطي المحافظة النقص والاكتفاء بالذات في بعض التخصصات التى تفتقر لها “.

وقالت إن” من أهم العراقيل التي تواجه المرأة هو  عدم القدرة من مواصلة التعليم في هذه التخصصات ما يوجب  السفر لخارج المحافظة”.

وذكرت أنه” من طموح المرأة المهرية هو أن تتقلد مناصب عليا في المحافظة، وهو الأمر الذي فتح مجالات لمشاركتها في الجانب الحكومي والمحلي”.

وختمت بالقول” اكتسحت المرأة العمل في مجال الجمعيات الخيرية والأنشطة الاجتماعية”

قد يعجبك ايضا