طلاب سقطرى في الخارج يشهرون تكتلا نقابيا للدفاع عن حقوقهم

قشن برس-خاص

أعلن العشرات من طلاب سقطرى الدارسين خارج اليمن عن تكتل نقابي خاص بهم للدفاع عن حقوقهم وحل مشاكلهم في بلدان الاغتراب العالمية.

وقال بيان حصل “قشن برس على نسخة منه إن طلاب سقطرى في الخارج يودون الإعلان عن إشهار اتحاد طلاب سقطرى في الخارج الذي يعد الأول من نوعه.

وأفاد البيان أنه تم بالإجماع تزكية هيئة إدارية مؤقتة لتنظيم الاتحاد وإعداد النظام الأساسي وجمع قاعدة بيانات طلاب سقطرى في الخارج والتي تتكون من:

عامر سعد عامر (رئيس الاتحاد)

أمير جوهر مبارك (الأمين العام)

عبدالغني محمد عبدالله (مسؤول العلاقات العامة)

حسن محمد الشنيني (مسؤول مالي)

عاصم غانم خميس (مسؤول الأنشطة)

وأكد أن الهيئة الإدارية للاتحاد عقدت اجتماعات متواصلة عبر الانترنت، مع جميع طلاب سقطرى في الخارج، وتم مباركة الخطوة التي تهدف إلى توحيد الصف السقطري تحت سقف واحد وكيان نقابي طلابي موحد.

ولفت البيان إلى أن العدد الإجمالي لطلاب وطالبات الأرخبيل خارج الوطن بلغ (130) في مختلف دول العالم.

وأوضح البيان إن الخطوة جاءت من ايمانا منا بأهمية العمل الذي ينظم الكيان الطلابي ويدافع عن حقوقهم تحت مسمى واحدة وقيادة ناجحة تنتزع حقوقهم وتعمل على متابعتهم وحل مشاكلهم

وقال البيان إن الإتحاد نقابة طلابية ديمقراطية مستقلة تمثل الطلاب والطالبات السقطريين الدارسين في الجامعات الخارجية وتعبر عن تطلعاتهم وآمالهم وطموحاتهم وتدافع عن حقوقهم ومصالحهم ومكتسباتهم وتستمد مشروعيتها من القاعدة الطلابية في الخارج، ويهدف الاتحاد للعمل على وحدة الحركة الطلابية في إطار كيان نقابي طلابي موحد.

وأكد أن تم التصويت على اللائحة والنظام الأساسي للاتحاد عبر التواصل الاجتماعي، وأشاد بها جميع الأعضاء وتم إجازتها من قبل الجمعية العمومية للاتحاد بتصويت الأغلبية.

 

 

قد يعجبك ايضا