مديرة مكتب حقوق الإنسان: انتشار التعليم يحد من حالات الزواج المبكر في سقطرى

قشن برس- خاص

قالت مديرة مكتب حقوق الإنسان في محافظة سقطرى “منال يحيى مبارك”، اليوم الإثنين، إن الزواج المبكر مشكلة كبيرة تؤرق المجتمعات الفقيرة نتيجة الجهل والعادات الخاطئة.

وأفادت في تصريح لـ “قشن برس”، أن الزواج المبكر كان يمثل في السابق مشكلة كبيرة داخل محافظة سقطرى يقف خلفها الفقر والجهل وقلة الوعي واتباع العادات الخاطئة.

وأشارت إلى أن حالات الزواج المبكر في الارخبيل بدأت تتلاشى مع انتشار التعليم الذي عزز ثقافة الوعي في أوساط المجتمع.

ونوّهت إلى العديد من الأضرار الصحية والاجتماعية التي تصاحب الزواج المبكر كالطلاق والعنف الأسري وتدهور حالتهن النفسية وسوء التغذية وأسباب كثيرة.

وأكدت أن معضلة الزواج المبكر تستدعي معالجتها بشتى الطرق والحلول.

وأوضح أن المكتب ينظم بالتزامن مع الحملة الدولية لمناهضة العنف ضد المرأة  حملات ارشادية وتوعوية بمخاطر الزواج المبكر  والأضرار الناجمة عنه، معبرة في الوقت ذاته عن أملها في القضاء علي هذه العادة الخاطئة في القريب العاجل.

 

قد يعجبك ايضا